الكلمـــــة الحـــــرّة

الكلمـــــة الحـــــرّة

منتدى ثقافي عام
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 غيـــــــــاب .. !

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سامية هنداوى
مشرفة منتدى الحوارات العامة
avatar

عدد المساهمات : 47
نقاط : 9444
تاريخ التسجيل : 27/02/2010

مُساهمةموضوع: غيـــــــــاب .. !   الأحد مارس 07, 2010 5:16 am

ليست سيئة هي الحياة
ففيها كل ما تمنيت أو أكثر مما حلمت به ورجوت
لا أخفي أن هناك فقدان
ولكنه بأي حال لا يعني الوفاة !

إن رغبت بوصول وصلت بتوفيق من الله .
وهو لن يتم إلا بحسن اختيار الهدف ومناسبته لنفسي .
ما أعانيه .. أن الآخرين دوماً يسألونني :
ألم تملي يومكِ وأنت بلا وظيفة ؟
ولسان حالهم كذا .. [ ودون زوج ] ؟
يصرخون فيّ بصوت عالٍ ..
حياتكِ فراغ ووجودكِ هامشي .. كيف تعيشين ؟!

أجيب .. بابتسامة تسبق الكلمات:
هل عندكم وقت زائد فتقدمونه لي كي أعيش يومي كما أريد ؟

صادقة أنا في طلبي وإن عانيت في بعض الأيام من فقدان الإنجاز وعدم وجود الهدف ..

جاء الأمر الرباني لنا نحن النساء هكذا :
[ وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنّ..] {الأحزاب:33}
فلماذا هذا الاحتجاج إن اتبعت ما أمرني الله به؟

فإن يسر الله لي حسن الحال والكفاية في المعاش اليومي
وأتم علي أن أطلب العلم من خلال الشبكة العنكبوتية .
فلماذا يجب عليّ أن أخرج ؟!
ولِمَ أُسأل كل مرة من قبل المجتمع رجاله ونساءه :

لماذا لا تبحثين لكِ عن وظيفة ؟

أنا وإن كنت قوية كما عرفت .. سأضعف وسط الضغط
يقال دوماً :
[ كثر الدق يفل الحديد ]وأنا مجرد أنثى !
قلب ومشاعر .. لحم ودم

أخواني وأخواتي :ما أكتبه ليس معاناة بقدر ماهو طرح لقضية مهمة تعاني منها المرأة المسلمة ..

فالسؤال دوماً لكل امرأة لا تعمل خارج منزلها .
لماذا لا تعملين ؟
اخرجي غيري جو .. وسعي صدرك
إن بقيتِ على هذه الحال ستعانين الفراغ ..
وسيقتلكِ الهم !!

وأسأل أنا هنا :
هل هي أشتكت قبل أن تبذل عليها كل هذه الأسئلة والنصائح ؟
هل قالت : أني فقيرة لا أجد قوت يومي ؟
وليس لي أنيس أتحدث معه وأبث له همي ؟
وتذمرت .. يومي يمر علي بحزن كئيب ؟

إن لم تقل هذه الشكاوي المؤلمة ..
لماذا نسقيها إياها حتى تصدقها وتتشربها نفسها ..
لنراها بعد مرات أخر وقد ذبلت منها الحياة وغارت العينين
وخرجت تبكي وتشكو لنا :

أنا لا وظيفة ولا زواج
قتلني الفراغ !!


.
.


وهذا الأمر دائماً ما أفكر به
فهو يتحدث عن شريحة كبيرة من نساء مجتمعنا المسلم ..
وأراها قضية أساسية نعاني منها في المجتمع
الذي أثقل في طلباته على البنات وجعلهن أسرى الهَمّين

زواج ووظيفة

إن لم تتحقق فعليها أن تسجن ذاتها في البكاء والحزن وتعلن كل ثانية أنا أعاني الفراغ .

ويغيب عنا أن نبين للبنات أنهن خلقن لغاية أكرم وأجل
هي حسن عبادة الله سبحانه وتعالى

التي لن تتأتى إلا من خلال العلم الشرعي أولاً
والعمل الدعوي ثانياً
وهذا قادرة عليه ولو بقيت في بيتها وحيدة
وإن عدم عنها وجود الانترنت


فهذه المقاييس الجديدة أدت إلى انقلاب المعايير الاجتماعية والأسس الثقافية ..
لذا أصبح لزاماً على كل امرأة أن تخرج من البيت للعمل سواء كانت عزباء أو متزوجة.. فإن عدمت الوظيفة للمرأة .. فإن للمجتمع الحق الكامل بوصفها عالة عليه ..


ما أرغب أن نحققه وسط هذا الأمر المستحدث في المجتمع المسلم أن نعيد إلى الأسرة استقرارها الحياتي وأخصه الرضا ببقاء المرأة في البيت إن رغبت هي بعدم الخروج من أجل الوظيفة ..
وكذلك الرضا بما كتبه الله لها إن لم ترزق بزوج
وأن لا يكون فقدان هذين العنصرين
عار يلاحق النساء حتى الموت


وفقني الله وأياكم جميعاً لما يحب ويرضا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الهادي الزغيدي
مدير الموقع
avatar

عدد المساهمات : 4019
نقاط : 17288
تاريخ التسجيل : 08/11/2009
العمر : 43
الموقع : تونس

مُساهمةموضوع: رد: غيـــــــــاب .. !   الأحد مارس 07, 2010 5:49 am

الأخت العزيزة سامية


أشكرك على طرح هذا الموضوع لأسباب :

أولا : الوضوح و الصراحة و الدقة في طرح هذه الإشكالية .

ثانيا : أهمية المشكلة المطروحة باعتبارها تخص فئة كبيرة من

المجتمعات .

ثالثا : طريقتك في طرح الإشكالية ، و جعلها معبرة عن واقع المرأة

العربية المعاصرة .

و أودّ أن أشير إلى أن هذه الإشكالية خطيرة جدا و ذلك ليس على

المرأة فحسب بل على الرجل أيضا لأن معدل أعمار الرجال عند

الزواج ارتفع كثيرا مثلما هو الحال بالنسبة للمرأة التي ازدادت ظاهرة

العنوسة بشكل ملفت للنظر ، بل الأدهى و الأمر من هذا هو تفشي

ظاهر الإنحلال الأخلاقي مما أنتج تضاعف عدد الأطفال الغير شرعيين

من سنة إلى أخرى . و كل هذه الأمور مرتبطة ببعضها البعض .

فالشاب و نتيجة لظروف الواقع التي تجعله محدود الدخل و غير قادر

على التكفل بمساريف الزواج و الإنفاق على الاسرة لوحده أصبح

يبحث عن زوجة عاملة تساعده و تقف معه جنبا غلى جنب لأننا نعلم

جميعا ارتفاع الضرائب و ارتفاع الأسعار مقابل تدني الدخل الفردي

و هذه الظاهرة لا تخص الوطن العربي فحسب بل اصبحت تخص

المجتمعات الغربية ايضا. لذلك فإن الفتاة التي لا تعمل يقل حظها في

الزواج و الإشكالية ليست في نظرة المجتمع لها بل في ظروف الواقع

التي حتمت عليها البقاء في المنزل .

أختى العزيزة ، كلنا يعلم أن الشباب الآن يعيش على أمل الثروة

و يبحث عن المال بأيسر السبل و إن أدى به ذلك إلى الزواج بعجائز

من نساء الغرب من أجل تسوية وضعيته القانونية و الحصول على

الجنسية الأجنبية و من أجل الحصول بالتالي على الثروة بأيسر

الطرق ، كما أن الكثير من الفتيات و نتيجة للخصاصة أصبحن يبعن

أجسادهن من أجل الإنفاق على عائلاتهن ، و الخطير في الأمر أن

هؤلاء الفتيات يحملن شهائد دراسية عليا ، و يعرفن جيدا واجبتهن ،

و لكنها الخصاصة و الحاجة هي التي تدفعهن إلى مثل هذه

السلوكات المشينة و اللاأخلاقية . و بالتالي فإن المشكلة التي

طرحتها عميقة جدا و لا تخص المرأة بمفردها أو المرأة العاطلة

عن العمل بقدر ما تخص المجتمع في وضعه و استقراره و أخلاقه

و تربيته و طرق تفكيره .


شكرا لك على هذها الموضوع

و لك أجمل تحية و سلام

_________________
إذا الشعب يوما أراد الحياة ..... فلا بدّ أن يستجيب القدر
و لا بد لليـــل أن ينجلــــي ..... و لا بدّ للقيد أن ينكســـر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elkalima-elhorra.ahlamontada.com
سامية هنداوى
مشرفة منتدى الحوارات العامة
avatar

عدد المساهمات : 47
نقاط : 9444
تاريخ التسجيل : 27/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: غيـــــــــاب .. !   الأحد مارس 07, 2010 6:49 am


أخى العزيز الهادى
تحية طيبه لك على هذا المرور الكريم والذى يسعدنى كثيرا
ما أكثر الصعوبات التى تواجه الشباب فى
عالمنا العربى والإسلامى وحدث ولا حرج
فهى كثيرة منها البطالة ، الأمراض النفسية
مثل القلق والكبت والإكتئاب ، تأخر سن الزواج
الفراغ النفسى ، عدم الشعور بالإنتماء
أكثر مايشغلنـا اليوم ..كيف سنعيش غداً
في ظل شبح البطالة ..
نسأل الله ان يخلصنـا منهـا ويحفظ شبابنـا

ان الشباب هو القوة والعصب المتين لكل امة وهي بمثابة العمود الفقري لها…ولكن قوتنا هذه مكبلة من حكومة وسلطة تعاني من امراض عديدة اولها التبعية لقوى غاشمة واستعمارية وعنصرية وديكتاتورية و..و…و…الى اخره من مسميات …
هو الواقع وليست تعبيرا عما يسميه البعض اننا دائما نرمي عيوبنا على “شماعة”المؤامرة المنظمة علينا واننا مستهدفون… هل حقا نحن غير مستهدفين في ديننا واخلاقنا ومواردنا البشرية والطبيعية…؟؟!!!! من كان يملك جوابا نافيا فارجوه ان ينجدني به….

اعتقد انك تعرف يا اخى العزيز _او بعض الاخوة هنا _برنامج لمذيعة امريكية “اوبرا وينفري”..برنامج اجتماعي شامل وبغض النظر عما تتبناه تلك المذيعة من بعض الافكار المشوهة عنا الا انني احترمها جدا لدورها الفعال في التنمية والتوعية الشبابية في امريكا وخاصة بين ابناء جلدتها “الافريقيين”…من ضمن ما قامت به وبمساعدة “الحكومة الامريكية” تشجيع الشباب _فتيات وذكور_ على الاحتفاظ بعذريتهم حتى الزواج….!!!! وقامت بادخالهم ضمن برامج للتهيئة النفسية ومنحتهم اموالا كهبات تشجيعية…
تدبّر وفكر ما ترمي اليه امريكا من خلال الشباب لانها بعد سنين الانحلال عرفت انها تدخل في حالة من التفكك الاسري والانهيار الاخلاقي وعرفت اين تكمن العلة والدواء…فلماذا تدخلنا نحن الى عالم الحرية المشبوهة ونحن ننصاع لها ونتبعها بكل ذل وهوان..
“مصر تستورد عشاء البكارة من الصين ” وامريكا تشجع على الاحتفاظ وعدم التفريط به..!!!!!!!!!!!!!

باختصار: إذا أردت أن تعرف مستقبل أمّة فانظر إلى شبابها.. ما يعني أنّ الشباب هم الموجّه والإشارة إلى القادم .. نستطيع تشويه القادم بتشويههم وفكرهم ونستطيع صنع غدٍ أرقى وأسمى بالإرتقاء بهم وبفكرهم!!

ولى عودة ان شاء الله لاضافة المزيد

دمتم بود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كريم الراوى
مشرف منتدى البوح و القصة
avatar

عدد المساهمات : 92
نقاط : 9560
تاريخ التسجيل : 14/02/2010
العمر : 29
الموقع : قاهرة المعز- مصر

مُساهمةموضوع: رد: غيـــــــــاب .. !   الأحد مارس 07, 2010 11:55 pm

أختنا سامية شكرا لك على ما ابدعت
وحقا ما ذكرتيه ,,, احببت فقط ان اسجل اعجابي
بكلامك ولى عودة بأذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سامية هنداوى
مشرفة منتدى الحوارات العامة
avatar

عدد المساهمات : 47
نقاط : 9444
تاريخ التسجيل : 27/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: غيـــــــــاب .. !   الإثنين مارس 08, 2010 1:48 am

اهلا بيك اخى كريم وفى انتظار عودتك ومشاركاتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fadia
عضو ذهبي
avatar

عدد المساهمات : 792
نقاط : 10947
تاريخ التسجيل : 12/11/2009
الموقع : اغادير/المغرب

مُساهمةموضوع: رد: غيـــــــــاب .. !   الثلاثاء مارس 09, 2010 12:00 pm

عزيزتي
اولا اشكرك على هذا الطرح المميز فموضوع ذو اهمية بالغة بالنسبة لفئات كبيرة من المجتمع لكن عزيزتي من قال ان الفتاة في بيت أهلها بلا هدف بل لها هدف هدف
سامي هو مرضات الله سبحانه وتعالى ويكفي انها ستجابت لكلام ربها (وقرن في بيوتكن )
ولها دور دور فعال في رعاية ابويها وهي اللؤلؤة المكنونة والجوهرة المصونة عن ايدي العابثين
جزاك الله خيراً أختاه
ونسال الله أن يبارك في نساء المسلمين وبنات المسلمين
وأن ينفع بهم الامة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سامية هنداوى
مشرفة منتدى الحوارات العامة
avatar

عدد المساهمات : 47
نقاط : 9444
تاريخ التسجيل : 27/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: غيـــــــــاب .. !   الأربعاء مارس 10, 2010 12:30 am


غاليتى فادية
اشكر لكِ متابعتك وتعقيبك

والمـرأة بـألف خيـر مادامـت ملـتزمـة بتـعاليـم الاسـلام التـي تحـرص عليـها أن تكـون جـوهرة مكـنونة


دمتِ بود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
غيـــــــــاب .. !
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكلمـــــة الحـــــرّة :: منتدى الحوار و المواضيع الساخنة-
انتقل الى: