الكلمـــــة الحـــــرّة

الكلمـــــة الحـــــرّة

منتدى ثقافي عام
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأغاني الجديدة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جنة أماني
عضو
avatar

عدد المساهمات : 33
نقاط : 9133
تاريخ التسجيل : 07/03/2010
الموقع : http://www.facebook.com/group.php?gid=112117167959

مُساهمةموضوع: الأغاني الجديدة   الجمعة مارس 12, 2010 5:31 pm

هل أن الأغاني الجديدة التي نستمع إليها الأن ، تعتمد على مقومات الشعر الصحيح ؟ومامدى تأثيرهذه الأغاني على المتلقي العربي؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.facebook.com/pages/Janna-Amani/179388762740?v=wall&am
الهادي الزغيدي
مدير الموقع
avatar

عدد المساهمات : 4003
نقاط : 16959
تاريخ التسجيل : 08/11/2009
العمر : 43
الموقع : تونس

مُساهمةموضوع: رد: الأغاني الجديدة   الجمعة مارس 12, 2010 6:09 pm

الأخت العزيزة جنة أماني


أولا : شكرا لك على طرح هذا الموضوع الهام و الذي تكمن أهميته

في أن الأغنية و الشعر و الفن بصورة عامة هو وجه من وجوه

المجتمع و انعكاس لدرجة وعيه و ذوقه و فهمه و إدراكه.

ثانيا : لقد صادف و أن شاهدتُ منذ ايام حلفة من حلقات الإتجاه

المعاكس تطرح نفس الإشكالية تقريبا و تتعلق بدور الفن في تدني

الوعي العربي و تشويه الذائقة الفنية ، و لقد أجمع أغلب العرب

الذين أدلوا بأصواتهم عن طريق البريد الإلكتروني على أن الفن

لا يقوم بدوره على أحسن وجه . و هذا يعني أن الكلمات التي

تعتمد في أكثر الأغاني لا علاقة لها بالشعر لا من قريب و لا من

بعيد لأنها خالية من المضامين و خالية من الصنعة و الحبكة

الشعرية و خالية من الصور الجميلة ، و إنما الغاية الأساسية من

صياغتها هي جعل المستمع إليها يرددها بسهولة و يرقص على

إيقاعها الصاخب ، و مثلما تحفظ هذه الكلمات بسهولة فإنها

تُنسى بسهولة أيضا.

أما تأثيرها على المستمع فهو سلبي ، و يذهب البعض إلى أن

انتشار هذه الأغاني الفارغة و التي تلتهمها القنوات التلفزية

و تقوم بالإشهار لها و بعرضها تفسد الذوق العام و تشوه الوعي

بأهمية الأغنية و الفن بصورة عامة في حياة الفرد و المجتمع ،

و لهذا فإن ما نراه اليوم خطير جدا خاصة و أن الأجيال الجديدة

لا تفكر و لا تبدع و لا تنتج و إنما تتفاعل مع الإيقاع و ترقص رقصا

هستيريا يدل على أن المجتمع يعيش حالة مرضية تتطلب علاجا

. و يذهب بعض الدارسين في العلوم السياسية إلى أن إنتاج

هذا الذوف الفاسد مخطط له من قبل الإستعمار المباشر و غير

المباشر عبر تدعيمه للقنوات و لوسائل الإعلام التي تقوم بالدعاية

له و نشره و الغاية من ذلك هي جعل الشباب العربي على وجه

الخصوص مُغيّبا عن جملة القضايا الرئيسية و الحقيقية التي

يعيشها ، فمن غير المعقول أن نجد فنا رخيصا و هابطا منتشرا

في ظل حكومات لها وزارات للثقافة و لها برامج تنموية و أهداف

تعمل من أجل تحقيقها.

إن ما نراه اليوم من تراجع على مستوى الوعي و من انحسار

انتشار الفن الراقي و الملتزم و من مضايقات يتعرض لها اصحاب

الفن الملتزم الذين أصبحوا نتيجة لعدم توفير المناخ الملائم لهم

للنشاط يعيشون حالة من البؤس و الجوع و التشتت يؤكد أن

ما نراه اليوم ليس مصادفة و إنما هو نتيجة لسياسة مخطط لها

بطريقة جيدة .


تحياتي و ودّي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elkalima-elhorra.ahlamontada.com
فيصل العواضي
المشرف على منتدى الابداع


عدد المساهمات : 40
نقاط : 9235
تاريخ التسجيل : 05/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: الأغاني الجديدة   السبت مارس 13, 2010 1:00 am

اولا شكرا للاخت الشاعرة المبدعة جنة اماني على اثارة هذا السؤال الذي تتطلب الاجابة عليه وقفات مطولة وابحاث متعمقة ولكن ما دام الباب قد فتح فلندلوا بدلونا واستميحكم العذر في العودة قليلا الى التاريخ العربي وبالذات الى صدر الاسلام فقد قال معاوية ابن ابي سفيان رضي الله عنه من لم يطربه العود باوتاره والربيع بازهاره فهو فاسد الطبع معتل المزاج وقيل انه كان لعبد الله بن جعفر ابن ابي طالب وهو من كبار التنابعين جارية حسنت الصوت تغنيه بعيون الشعر العربي وكان يجلس اليها بعد صلاة العشاء فسمع معاوية ابن ابي سفيان بذلك فجاءه ولما قرع الباب وعرف عبد الله بن جعفر انه الخليفة امر الجارية بالانصراف وفتح الباب لمعاوية فدخل ووجد مكان الجارية خاليا فسال عبد الله بن جعفر مكان من هذا فقال عبد الله ابن جعفر هذا مكان شخص يداوي اذني كنى به عن سماع الغناء وارتياح الاذن لئلا يقع في الكذب فقال له معاوية انا احق منك بهذا المداوي فامر عبدالله بالجارية فدخلت ثم غنت عليهم فلما سمعها معاوية طرب وتمايل وجدا فقيل له اتطرب فرد كل كريم طروب هذه الواقعة واحدة من مئات الروايات ان لم تكن اكثر وقد اخترتها لان اطرافها صحابي وتابعي وهم من هم من القرب لرسول الله صلى الله عليه وسلم واردت التدليل على ان الفن مكون حضاري من مكونات الامم فقد حفظ لنا التاريخ حضارات بكاملها من خلال الفن .
وعود على بدء فان الامة في حال انتكا ستها وتخلفها عن العطاء الحضاري تفتقد الابداع افتقادا شاملا فليس الفن وحده هو ما نشكو من تخلفه وانحطاطه فكل شيء متخلف نحن امة لا يد لها في صنع حضارة اليوم الا في جوانبها السلبية فنحن نذكر ازاء كل انحطاط وتخلف وفساد ، ولكن يبقى الفن ابرز مؤشرات الانحطاط وقياسا لمستوى وعي الناس واهتماماتهم واكثر المقصودين بفساد الذوق هم الشباب الذين مطلوب تمييعهم وافسادهم ولذلك يتحالف لوبي من الداخل والخارج على حقيق هذه الغاية وهذا اللوبي هو الذي يقف في وجه كل ابداع راقي وكل ما هو جميل او يرتقي بذائقة الناس فالمؤسسات الفنية يمتلكها هذا اللوبي واصبح المبدع الحقيقي كا اليتيم على مأدبة اللئام واتذكر هنا مقولة شاعر العربية الكبير ابو الطيب المتنبي اذا يقول
انا في امة تداركها الله غريبا كصالح في ثمود
هكذا يجد المبدع الحقيقي نفسه غريبا ولكن عزاؤه ان كل العظماء والمصلحين بما فيهم الرسل عليهم السلام عاشو نفس الوضع من التنكر والجحود لهم ولما يحملون من افكار ومبادئ وتظل في الاخير العلمية صراع مصالح .
ومادام الامر قد طرح ايضا فلابد من الخروج بمقترحات ولو من باب تلمس الحل وهو ان يكوزن هناك حالة من التلاقي والتعارف بين المبدعين الحقيقيين من شعراء وملحنيين وموسقيين ومنتجين ويكونو ن تحالفا فيما بينهم يقاومن به حالة الاسفاف والتدني التي تحالول ان تجرفنا وتذهب بخصوصيتنا وزهو يتنا الثقافية
وادعو زملائي الكرام الى بلورة جملة من الاراء والمقترحات لنستعرضها
مرة اخرى اشكر للمبدعه جنه اثارتها لهذا الموضوع والشكر موصول لا خي الهادي ولكل الرائعين في هذا المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الهادي الزغيدي
مدير الموقع
avatar

عدد المساهمات : 4003
نقاط : 16959
تاريخ التسجيل : 08/11/2009
العمر : 43
الموقع : تونس

مُساهمةموضوع: رد: الأغاني الجديدة   السبت مارس 13, 2010 2:00 am

الأخ العزيز فيصل


شكرا لك على هذا الرد الذي بين أهمية الفن و خاصة

الموسيقة و الغناء و دوره في المجتمع و عدم تنافيه و تناقضه

مع الدين خاصة و أن هناك من المتشددين و المتزمتين من

يرى أن الفن من المحرمات ، كما أن ردّك تضمن فكرة رائعة

و اقتراحا عمليا لتجاوز فن الهشك بيشك كما يقول الأخ فيصل

القاسم و يتمثل هذا الإقتراح في الخروج من مرحلة التأثر

الذاتي الذي ينتج شعور الفنان بالغربة إلى مرحلة التنظم

الجماعي و التخطيط لمنهج و لأهداف يسير عليه الفنان تطمح

للرقي بإنتاجه الفن عبر تعامله مع غيره من الفنانين الذين

يشاركةنه نفس الهواجس و يتطلعون لنفس الغايات .

و توجد مسألة أخرى أراها هامة و تتمثل في انخراط الفن

عموما كغيره من أنماط التعبير الأخرى في منظومة العولمة

بما يعنيه ذلك من انحدار عن الذائقة الفنية و الإنتاج الجمالي

بصورة عامة للبحث عن أسباب الربح بأيسر السبل فلم يعد

الفنان الآن هو الذي يصنع الجمهور بل اصبح الجمهور هو

الذي ينتج الفنان و يسيره و يفرض عليه شكلا تعبيريا يرومه ،

و للأسف فإن الفنان الذي يتمسك بآرائه و مبادئه و أهدافه

تمارس عليه سياسة التجويع ليس من طرف الأنظمة فحسب

بل من طرف الشعوب ذاتها التي تشوه وعيها و لم تعد تعي

أهمية الفن و دوره في تنمية وعيها و إحساسها و تهذيب

ذائقتها و كنتيجة لهذا نجد أن الكثير من الفنانين انساقوا وراء

التيار فحادوا عن الطريق الذي كانوا يسلكونه بحثا عن الشهرة

و المال بأيسر السبل و هذا ما يجعل من إمكانية تجمعهم

و تنظيمهم و اتحادهم حول رؤى و أهداف محددة من الأمور

العسيرة .


شكرا مجددا

مع تحياتي و ودّي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elkalima-elhorra.ahlamontada.com
سامية هنداوى
مشرفة منتدى الحوارات العامة
avatar

عدد المساهمات : 47
نقاط : 9159
تاريخ التسجيل : 27/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: الأغاني الجديدة   الإثنين مارس 29, 2010 12:49 am

الأخت العزيزة جنة أماني
اشكرك على هذا الطرح النادر والمهم فى نفس الوقت

أرى أن الذوق العربي عامة تأثر بالغرب بالكثير من الاشياء ومن ذلك نتج انحدار الذوق 00

والفن طبعا تأثر بذلك00

خذ مثلا الفن المصري وهو هرم الفن العربي بدأ يتأثر بقوة بالفن الغربي

فالفنان المصري يحب أن يظهر بصورة الغرب في الشكل والايقاعات والسرعة ووو الخ0

نحن نأخذ من الغرب مايناسبنا وما لايناسبنا ومن الطبيعي أن ينحدر الذوق بكل تبعاته0


قد يكون الأمر برمته مجرد لعبة تجارية انطلت على الجميع من خلال الأيحاء بأن مانعيشه يمثل الموضه التي اصبحت هاجس شبابنا وبالتالي فهم يتقبلون مايدفع به إليهم دون قناعة وانما محاولة للظهور بأنهم غير متخلفين عن الموضه

هذه النظره برأيي تتوافق إلى حد كبير مع نظرة الأخ هادى وتمثل الجزء الأكبر من المشكلة

وفى النهايةالفن انعكاس ..ليس أكثر ولكن هذا فى الماضى .. أما الان فهو ليس انعكاسا بل هناك ثلة يقودونه ليكون مؤثرا .. ومؤثرا بقوة

دمتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعتز بالله
مشرف على المنتدى السياسي


عدد المساهمات : 178
نقاط : 9375
تاريخ التسجيل : 14/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: الأغاني الجديدة   الإثنين مارس 29, 2010 1:17 am


الأخت / جنة
أهلاً بك ، وأشكرك على هذا الموضوع الهام

التخلف حينما يتمكن من الأمم يعتريها بكل جوانبها الفكرية والسلوكية والاجتماعية ولا نستطيع تجزئة التخلف ولا حتى التقدم لأن القاعدة تقول :
* تقدم الأمم لا يتجزأ فهو يشمل كل جوانب الأمم ، كما هو حال التخلف ، والمتأمل اليوم لعالمنا العربي يرى جوانب التخلف أختزلها في ثلاث جوانب :

1 ـ التقليد الأعمى الذي أصاب جسدنا الفكري والثقافي وغيرهما.
2 ـ غياب الوزاع الإبداعي والباعث عليه وهو الإنسان الذي أصابه الجمود الفكري نتيجة سوء الأنظمة السائدة من السياسة للاقتصاد مع الثقافة العامة والشاملة .
3 ـ الطبقات المثقفة اليوم في عالمنا العربي تتشرذم بضياع هويتها بين حداثات شالة للفكر وبين التحديث الداخلي الذي لا يجرأ عليه أحد منهم خوفاً من التطرف المقابل أو بلوغ قاع الفشل لأنه لا يملك حجج الإقناع على بواعث وأنماط تحديثه.

لذلك عزيزتي جنة :

لا غرابة اليوم ما نرى من فن هابط بشكله العام ، وبشكله الخاص وضع الغناء العربي المزري
أما سؤالك "هل أن الأغاني الجديدة التي نستمع إليها الآن ، تعتمد على مقومات الشعر الصحيح ؟ "
فإني أؤكد لك أنه جزءاً هاماً من عملية تخلف الوعي الثقافي الذي نتخبط به ولأن شعر الأغاني اليوم قلما تجد فيها شعراً نسميه قافية أو حتى حراً .
واما سؤالك " وما مدى تأثيرهذه الأغاني على المتلقي العربي؟ " فالمتلقي العربي اليوم كما أسلفت هو الباعث على الإبداع ويؤسفني القول أن الشعوب العربية اليوم بسوادها الأعظم لا تسميها إلا متلقية لكل ماهو اليوم من فن مستورد بصيغه ونمطه وهابط دال على اضمحلال الوعي الثقافي لديها ,وتأثيره واضح من إنتشار تلك الأنواع من الفن .

تقبلي مروري مع شكري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جنة أماني
عضو
avatar

عدد المساهمات : 33
نقاط : 9133
تاريخ التسجيل : 07/03/2010
الموقع : http://www.facebook.com/group.php?gid=112117167959

مُساهمةموضوع: رد: الأغاني الجديدة   الخميس أبريل 01, 2010 11:05 pm

للأسف هو أن الأطفال الصغار يتعلمون هذه الأغاني بسرعة مما يزيد في وقوع الكارثة ، و في تفاقم الوضع ، وبتشجيع من الآباء والأمهات٠٠٠
هذه الأغاني زادت في النسبة المئوية لحالات الطلاق ، بفضل المغنياة العاريات التي نفيت صفة العروبة من أجسادهن وعقولهن ،المغنين والمغنيات الذين لا يستطيعون حتى نطق جملة بشكل صحيح ،
هذا عار غرقنا فيه نحن العرب ،عار تسلل إلى عقولنا و خسرنا به شبابنا اللذي لطالما رسمنا على كفوفه أحلامنا التي لم نستطع أن نحققها ٠٠٠أحلام العزة والعروبة أحلام المبادىء والمحافضة على قيمنا الإسلامية ٠٠٠
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.facebook.com/pages/Janna-Amani/179388762740?v=wall&am
 
الأغاني الجديدة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكلمـــــة الحـــــرّة :: منتدى الحوار و المواضيع الساخنة-
انتقل الى: