الكلمـــــة الحـــــرّة

الكلمـــــة الحـــــرّة

منتدى ثقافي عام
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قاسية هى الكلمة..!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سامية هنداوى
مشرفة منتدى الحوارات العامة
avatar

عدد المساهمات : 47
نقاط : 9603
تاريخ التسجيل : 27/02/2010

مُساهمةموضوع: قاسية هى الكلمة..!!   السبت أبريل 03, 2010 7:56 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


قاسية هي الكلمة، تملأ نفوسنا قبل قلوبنا بوجع لا تشخيص له. قد نعرف له أشكالا و أعراضا كثيرة. لكن للأسف لا نقدر على تحديد مكانه حتى و إن استخدمنا أحدث طرق للكشف، وهنا تكمن سطوته و جبروته.
قد يكون صعبا أن تحرم من العافية مثلا، و متعباً أن تحرم من الماديات لكن الأكثر عنفاً و مقتاً هو أن تحرم من الوجدانيات. أن تحرم من أن يكون لك نبض يحمل معاني أخرى أكثر عمقا من أنك ((فقط)) تعيش. تلك الوجدانيات التى تجعلك تجزم أنك الآن ((تحيا)) و ليس أنك ((تعيش)) فقط.
سمعت أحدهم يقول مرة أنا لا أريد أن أعيش، أريد أن أحيا. وهذه بإختصار كل الحكاية. جميعنا نعيش، نتنفس، نأكل و نشرب..... لكن السؤال هو كم منا يحيا؟
أقرأ ما أكتبه الآن و أجد فيه فلسفة لا تعجبني، لكنها حقيقة و ليس شرطاأن نعجب بها. بعض مني يسألني: تتحدثي عن حرمان المشاعر، والناس تموت هنا و هناك حرمانا من حق الحياة بأبسط ما فيها.
هذا بالضبط ما اشعر به، انك أحيانا تصادر بكامل وعيك، حقك فى أن تجلس مع قلبك تحاوره و تناقشه و غالباً تجلس غارقا فى الدهشة مستمعا اليه ليس بأذنيك ... و لكن بكل ما فيك من حواس.
الطفل و إن عاش بين ابويه و فى رغد يحسده عليه الكثير من أقرانه، فإنه دون مشاعر تدفىء طفولته فهو بالتأكيد محروم.حتى أعتى الرجال يحتاجون لدفئ المشاعر و الحنان، حتى أكثر النساء قوة، يحتجن لذلك الحضن الذي يعترفن فيه علنا بأنهن ألأضعف على الإطلاق.
لا خلاف على هذا الأمر، حتى وإن زعم البعض أن تلك أمورا ثانوية، لكنها بالفعل تحدث الكثير من الفرق فى أنفسنا ، وعلى وجوهنا حتى على نبرة أصواتنا. وإلا كيف يكون الصوت أحيانا مهرجانا من الفرح، و كيف يكون الصوت لنفس الشخص فى أوقات أخرى يشهق حزناً. أن تطعم فمك، مهم جدا لكي تقدر على أن تعيش، لكن أن يقتات قلبك على الجفاء و الملل و التعود، و قول ((كلام فاضي)) فإن ذلك قاتلك لا محالة.
نتحدث نحن النساء عن أن الرجال يخجلون من اظهار مشاعرهم، قد تكون هنالك أسباب منها التربية، والنشأة على أن الرجل لا يجب أن يصدر عنه الا كل ما يتسم بالرزانة و القوة. لذا نصفهم بأنهم متحجرى المشاعر. لكن الغريب أن الرجال أيضا يشكون من الأمر ذاته، و سمعت أحدهم يقول: أنه برغم حياته التى تبدو سعيدة، ولا خلاف على ذلك، الا أنه مازال يشعر أنه يفتقد الــ(حنان)، و يتمنى أن تربت عليه يد حانية تشعره بأن كل مافي العالم من حوله أصبح رقيقا.
علينا أن نعترف أننا كبشر، نتوق أحيانا أن نشعر بالضعف وأن هنالك من هو قادر على أن يحتضن كل ما فينا من تناقضات، و أن يساعدنا فى أوقات قليلة تمر بنا دون أن يشعر بها الآخرون، نكون فيها أحوج للغير من أنفسنا، مهما بلغنا من العمر ومهما كبر هذا العقل الذي نأخذه أحيانا ذريعة لطمس معالم مشاعرنا و ما تجتاجه من ارتواء.
أخيرا:
كم منا يحتاج الى دفء يجعله أكثر انسانية، و أسعد نبضاً، و أنبل حساً؟ سؤال أحتاج لمستشار عتيق لكي يساعدني فى الإجابة عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الهادي الزغيدي
مدير الموقع
avatar

عدد المساهمات : 4021
نقاط : 17453
تاريخ التسجيل : 08/11/2009
العمر : 43
الموقع : تونس

مُساهمةموضوع: رد: قاسية هى الكلمة..!!   السبت أبريل 03, 2010 8:39 pm

الأخت العزيزة سامية


أولا : أشكرك على هذا الموضوع الذي كما ذكرت فيه تساؤلات

فلسفية و يهم الإنسان بصورة عامة و كيفية تحقيقه لاستقراره

و سعادته .

ثانيا : إننا جميعا نعرف أن الإنسان بصورة عامة هو مزيج بين ما

هو مادي و ما هو عاطفي أو نفسي . و هذا يعني أننا لكي نعيش

توازنا في حياتنا أن نسعى إلى تلبة حاجياتنا الجسدية و تلبية

رغباتنا النفسية. فالإنسان الجائع يطلب أكلا و يعبر عن شعوره

بالجوع فلا يخجل أما الإنسان الذي يحب فهو يمتنع عن التعبير

عن رغبته و شعوره فيعيش نوعا من الكبت يؤدي إلى اختلال

التوازن النفسي علما بأن الإستقرار النفسي هام لأنه يؤثر كذلك

على الإستقرار الجسماني لما نعرفه من علاقة جدلية بين ما

هو عضوي و ما هو نفسي في ذات الإنسان .

و السبب الذي يجعل الإنسان ملجم عن التعبير عن مشاعره

و رغباته و أحاسيسه هو تربوي و يعود إلى بنية المجتمع

و عاداته و أعرافه و تقاليده و دينه و أخلاقه و سلوكه الجماعي ،

كما أن السبب في ذلك أيضا هو درجو وعي الفرد بمكونات

جسده سواء العضوية او النفسية و قدرته على التوفيق بينهما .

فالتعبير عن الرغبات النفسية أو المشاعر يعتبر عند البعض إخلالا

بتقاليد المجتمع و تعديا على سلوكه و أخلاقياته و خاصة إذا

كان هذا التعبير صادرا عن المرأة فتكون نتيجة لهذه العادات

و القوانين الإجتماعية التي تحولت بفعل الزمن إلى قيود إلى

كبت مشاعرنا و إخفاء رغباتنا و نتيجة ذلك نساهم في ولادة

مجتمع مريض نفسيا و بدنيا و مكبل عن الإبداع و التطور .


شكرا لك على هذا الموضوع الرائع

و لك مني أجمل تحية و سلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elkalima-elhorra.ahlamontada.com
المعتز بالله
مشرف على المنتدى السياسي


عدد المساهمات : 178
نقاط : 9819
تاريخ التسجيل : 14/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: قاسية هى الكلمة..!!   الأحد أبريل 04, 2010 1:33 am


الأخت العزيزة / سامية
تحية طيبة وشكراً على هذا الموضوع القيّم

المشاعر تلك المكنونة في النفس البشرية ، التي تجعل من الإنسان يترجم كل خلجاته إلى معابر النفس المطمئنة .
جميل ما ذهبت إليه كلُ منّا يشعر بنقص الدفء ويعتريه الضعف إلى مشاعر تحيط به فتجعله يجوب في رحابها فيعبر عن ذاته .
الإنسانية هي المشاعر التي بها نحب و بها نعاني بمعاناة الآخرين و بها ونشعر بها وتأخذنا العاطفة الإنسانية إليهم .
وجميل أن يجد الواحد فينا من يحتضن مشاعره ولحظات ضعفه التي لا يخلو إمرء منها ، وما أحوجنا لذلك ولولا ذلك لكانت الحياة صعبة على النفس حين تفتقد من يحتضنها حين ضعفها .
وحديثنا عن الحنان : مسألة بشرية خالصة متفاوتة بين كل شخص ، والشعور بنقص الحنان موضوعاً شائكاً له مفرزات كثيرة وأسباب منوعة وعلى وجه الاختصار أعتقد أن الشعور الأسمى وهو " الحنان " يتبدد مع تطور الحياة وزخرفها ومسئوليتها الكبيرة التي تثقل عاهل الناس اليوم فتفرغهم من حيوية عدة مشاعر ومنها الحنان ، فالزوج مشغول بتوفير متطلبات أسرته والزوجة تنشغل بأولادها الذين أصبحت تربيتهم صعبة في متغيرات العصر الحالي ، وحال الآخرين على ذات الوقع ، ثم متغيرات التربية اليوم تختلف عن العصور السابقة ومنها اليوم الاستقلالية الفردية في الأسرة والتعليم وفرص العمل والوعي المبكر لدى الفرد ووسائل المعرفة جميعها جعل من المشاعر مع ظهور التقنيات الحديثة شيئاً يتراوح بين الأصالة والمادة فاعتراها الضعف و الوهن الذي نعاني منه اليوم .

لكِ ودي وإحترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سامية هنداوى
مشرفة منتدى الحوارات العامة
avatar

عدد المساهمات : 47
نقاط : 9603
تاريخ التسجيل : 27/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: قاسية هى الكلمة..!!   الأحد أبريل 04, 2010 2:40 am

كلما كانت رغبتنا اكثر ولا سيما اذا كانت غير تقليديةكلما كانت صعوبة التعبير عنها فتصبح نتائج صمتنا بالغة القسوة والالم
يعتقد الكثير خطأ بأنهم عندما يروون شيئاً ما من حياتهم الخاصة أو من محيط مشاعرهم ("لقد مررت مرة بخبرة مشابهة") فإنهم يحققون بذلك أساساً من الثقة. إن من يروي شيئاً ما عن نفسه يمكن أن يحقق بعض الراحة على المدى القصير إلا أنه على المدى البعيد فإن هذه المصارحة المساء فهمها غير فاعلة. فكل إنسان يرغب في أن يرى أن مشاعره محترمة بوصفها مشاعر أو مشكلات فريدة من نوعها،
اخى العزيز الهادى
داااائما ردك يكون شامل وواضح

واكيد الحوااار معك له ممي
زاته
دمت بود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سامية هنداوى
مشرفة منتدى الحوارات العامة
avatar

عدد المساهمات : 47
نقاط : 9603
تاريخ التسجيل : 27/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: قاسية هى الكلمة..!!   الأحد أبريل 04, 2010 3:23 am

المعتز بالله كتب:

الأخت العزيزة / سامية
تحية طيبة وشكراً على هذا الموضوع القيّم

المشاعر تلك المكنونة في النفس البشرية ، التي تجعل من الإنسان يترجم كل خلجاته إلى معابر النفس المطمئنة .
جميل ما ذهبت إليه كلُ منّا يشعر بنقص الدفء ويعتريه الضعف إلى مشاعر تحيط به فتجعله يجوب في رحابها فيعبر عن ذاته .
الإنسانية هي المشاعر التي بها نحب و بها نعاني بمعاناة الآخرين و بها ونشعر بها وتأخذنا العاطفة الإنسانية إليهم .
وجميل أن يجد الواحد فينا من يحتضن مشاعره ولحظات ضعفه التي لا يخلو إمرء منها ، وما أحوجنا لذلك ولولا ذلك لكانت الحياة صعبة على النفس حين تفتقد من يحتضنها حين ضعفها .
وحديثنا عن الحنان : مسألة بشرية خالصة متفاوتة بين كل شخص ، والشعور بنقص الحنان موضوعاً شائكاً له مفرزات كثيرة وأسباب منوعة وعلى وجه الاختصار أعتقد أن الشعور الأسمى وهو " الحنان " يتبدد مع تطور الحياة وزخرفها ومسئوليتها الكبيرة التي تثقل عاهل الناس اليوم فتفرغهم من حيوية عدة مشاعر ومنها الحنان ، فالزوج مشغول بتوفير متطلبات أسرته والزوجة تنشغل بأولادها الذين أصبحت تربيتهم صعبة في متغيرات العصر الحالي ، وحال الآخرين على ذات الوقع ، ثم متغيرات التربية اليوم تختلف عن العصور السابقة ومنها اليوم الاستقلالية الفردية في الأسرة والتعليم وفرص العمل والوعي المبكر لدى الفرد ووسائل المعرفة جميعها جعل من المشاعر مع ظهور التقنيات الحديثة شيئاً يتراوح بين الأصالة والمادة فاعتراها الضعف و الوهن الذي نعاني منه اليوم .

لكِ ودي وإحترامي

اخى العزيز معتز
المجتمع وما حصل فيه من تغيير كبير فى كافة النواحى والضغوطات التى يتعرض اليها الانسان تجعله دوما بحاجة
للبحث عن من يحتوى انسانيته للخلاص من وحدته
اخى العزيز معنز زادنى وجودك وردك شرف وأسعدنى أيضا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعتز بالله
مشرف على المنتدى السياسي


عدد المساهمات : 178
نقاط : 9819
تاريخ التسجيل : 14/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: قاسية هى الكلمة..!!   الأحد أبريل 04, 2010 10:39 am

الأخت سامية

أشكرك على ردّك بما فيه من عودة لفكرة الموضوع والمتمثلة
عند ضيق الأزمان وشح الحنان لابد للمرء للبحث عن حضن يحتويه
ويؤويه ، نعود لما بدأنا
الحضن هنا كلمة مفتوحة بالمطلق :
* فإن كان حضناً بشرياً ، أعتقد إن لم يجد المرء من يحتضن ضعفه العاطفي
والمشاعري ، فهذا أمراً محتّماً عليه التعايش معه وقضية البحث عنه قضية أحياناً
المرء لا يملك نتيجة نجاحها بواقع الظروف التي يحيياها .
* وإن كان الحضن سماوياً يحتضن فراغه الروحيّ ، فالبحث عليه أمراً يلزمه مجاهدة النفس بالتقرب والعبادة والمناجاة والأعمال الصالحة ، والله سبحانه قريب ممن يناجيه ويسأله { إنه قريب الدعاء } .

لكِ ودّي وتحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قاسية هى الكلمة..!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكلمـــــة الحـــــرّة :: المنتدى العام-
انتقل الى: