الكلمـــــة الحـــــرّة

الكلمـــــة الحـــــرّة

منتدى ثقافي عام
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فتح تتمسك بشروطها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الهادي الزغيدي
مدير الموقع
avatar

عدد المساهمات : 4019
نقاط : 17363
تاريخ التسجيل : 08/11/2009
العمر : 43
الموقع : تونس

مُساهمةموضوع: فتح تتمسك بشروطها   الجمعة يوليو 30, 2010 8:48 pm

فتح تتمسك بشروطها.. وحماس والجهاد ترفضان استئنافها
لجنة المتابعة العربية تعطي عباس الضوء الاخضر للمفاوضات المباشرة
نتنياهو يعلن استعداده لبدئها خلال ايام وواشنطن تشيد بالقرار



القاهرة ـ 'القدس العربي' ـ ووكالات:
وافقت الجامعة العربية امس على اجراء مفاوضات مباشرة بين اسرائيل والفلسطينيين وتركت لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ان يحدد موعد بدئها، بينما سارع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الى الرد امس مبديا استعداده لبدء مفاوضات 'مباشرة وصريحة' مع السلطة الفلسطينية في الايام المقبلة، كما اعتبرت الولايات المتحدة ان موقف الجامعة العربية 'مشجع'، على ما اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية.
واعلن وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني في القاهرة بعد اجتماع للجنة المتابعة مع الرئيس الفلسطيني للصحافيين 'هناك موافقة ولكن موافقة بمفهوم ما سيناقش وكيفية المباحثات'، متحدثا في ختام اجتماع وزاري عقدته الجامعة العربية الخميس في القاهرة بحضور محمود عباس لبحث شروط بدء حوار مباشر بين اسرائيل والفلسطينيين تضغط واشنطن باتجاهه. واضاف انه 'سيترك تقدير الموقف للرئيس ابو مازن (عباس) عندما تتوافر الاجواء للبدء بهذه المفاوضات'.
وجاء في بيان صادر عن مكتب رئاسة الحكومة الاسرائيلية 'ردا على قرار الجامعة العربية، قال بنيامين نتنياهو انه مستعد ليبدأ في الايام القليلة المقبلة مفاوضات مباشرة وصريحة مع السلطة الفلسطينية' برئاسة محمود عباس. واكد البيان ان 'رئيس الوزراء اضاف انه من الممكن التوصل الى اتفاق سلام بين البلدين في مستقبل قريب بفضل مفاوضات مباشرة'.
من جهته طالب الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى بـ'ضمانات مكتوبة'.
وقال مسؤول عربي شارك في اجتماع لجنة المتابعة ان اللجنة قررت توجيه رسالة الى الرئيس الامريكي باراك اوباما لاستيضاح امكانية تطبيق رؤيته لعملية السلام في الشرق الاوسط. وقال هذا المسؤول ان وزراء الخارجية قرروا 'ارسال رسالة الى الرئيس الامريكي باراك اوباما لاستيضاح امكانية تطبيق رؤيته لعملية السلام في الشرق الاوسط'.
واوضح ان اللجنة 'لم ترفض الدخول في المفاوضات المباشرة وابقت الباب مفتوحا امام الجهود الامريكية التي ثمنها المسؤولون العرب عاليا'. وتابع ان 'الرسالة ستتضمن التاكيد على المبادئ العامة لعملية السلام وهي وقف الاستيطان ووجود مرجعية واضحة للمفاوضات المباشرة ووقف الممارسات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية وخاصة وقف الاستيطان في الضفة الغربية والقدس'.
واضاف 'والرسالة تشكر الرئيس اوباما على جهوده في عملية السلام وادارته وتؤكد على مبادرة السلام العربية ومنها التطبيع مع اسرائيل وتشير الى الاستعداد العربي للتطبيع مع اسرائيل بموجب هذه المبادرة بعد اقامة دولة فلسطينية مستقلة'.
وقال 'اننا اشدنا بمواقف الرئيس اوباما الايجابية الاخيرة'، مشيرا الى ان الرسالة 'تدعوه الى تطبيق هذه المواقف على الارض وان العرب على استعداد للتعاون مع الامريكان لتطبيق هذه المواقف'. كما 'تطالب الرسالة اوباما بمواصلة الاتصالات مع العرب والقيادة الفلسطينية لاستيضاح امكانية تطبيق رؤيته'.
ويطالب عباس بضمانات من اسرائيل لاقامة دولة فلسطينية بحدود 1967 بين الدولة العبرية من جهة والضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية من جهة اخرى.
وقال هشام يوسف مدير مكتب الامين العام للجامعة العربية ان 'المسألة لا تتعلق بضغوط امريكية بل بمصلحة الفلسطينيين'. واضاف ان 'مصلحتهم واضحة، انهم يريدون ان يروا تقدما في المفاوضات غير المباشرة ونحن ندعمهم'. كما يطالب عباس بوقف البناء الاستيطاني في القدس الشرقية والضفة الغربية.
من جهته قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض الإعلام فيها، محمد دحلان، مساء امس الخميس، إن حركته لا تزال تطالب بضرورة الحصول على ضمانات قبل الانتقال للمفاوضات المباشرة.
ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) عن دحلان قوله تعقيبا على نتائج اجتماع لجنة مبادرة السلام العربية في القاهرة، إن 'موقفنا لم يتغير وما زلنا متمسكين بضرورة الحصول على ضمانات قبل الانتقال إلى المفاوضات المباشرة'.
وأضاف 'بالنسبة لنا فإن هذه الضمانات تمثل مرجعية سياسية للعملية السلمية التي ستفضي مستقبلا إلى حل الدولتين'.
ورأى أن الولايات المتحدة 'لم تتمكن من الحصول على أي ضمانات من إسرائيل ولم تتمكن من تعديل الموقف الإسرائيلي تعديلا جوهريا'. وقال دحلان 'نؤكد أننا لن نتقدم باتجاه المفاوضات المباشرة دون تلبية الشروط التي أعلنتها حركة فتح والسلطة الوطنية'.
كما عبرت حركتا حماس والجهاد الاسلامي الخميس عن رفضهما استئناف اية مفاوضات مباشرة مع اسرائيل، وقال صلاح البردويل القيادي في حماس ان 'الموافقة العربية على البدء في مفاوضات مباشرة بين سلطة فتح والاحتلال تعبر عن حالة من الضعف والتشرذم في الموقف العربي'.
ويرفض رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي يترأس تحالفا من اليمين واليمين المتطرف تقديم اي تنازلات، واي شروط مسبقة للمفاوضات. وقال انه مستعد للقاء عباس لبحث كل قضايا الوضع النهائي، لكنه اتهم الفلسطينيين بـ'التهرب' من المفاوضات.
واستبعد نتنياهو تمديد التجميد الموقت للبناء الاستيطاني في مستوطنات الضفة الغربية، والذي كان اعلنه في تشرين الثاني (نوفمبر) 2009 تحت ضغط واشنطن وينتهي في 26 ايلول (سبتمبر).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elkalima-elhorra.ahlamontada.com
 
فتح تتمسك بشروطها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكلمـــــة الحـــــرّة :: منتدى الكلمة الفلسطينية-
انتقل الى: